إقامة أول صلاة جمعة مختلطة بالنساء والرجال في باريس بإمامة الجزائرية
Responsive Advertisement

إقامة أول صلاة جمعة مختلطة بالنساء والرجال في باريس بإمامة الجزائرية

إقامة أول صلاة جمعة مختلطة بالنساء والرجال في باريس بإمامة الجزائرية كاهنة بهلول
إقامة أول صلاة جمعة مختلطة بالنساء والرجال في باريس بإمامة الجزائرية كاهنة بهلول
عاشت العاصمة الفرنسية “باريس” يوم أمس الجمعة ، على واقع ضجة واسعة بعد إفتتاح مسجد مختلط يجمع النساء و الرجال .

هذه البدعة الجديدة التي خرجت بها الجزائرية “كاهنة بهلول” و التي ألقت “خطبة الجمعة” على المصلين المختلطين من النساء و الرجال.

هذا و إعتبرت “لوموند” الفرنسية هذه الصلاة المختلطة بأول تجربة تقودها إمرأة “كإمامة” للمصلين.

هذه التجربة التي يقف وراء خروجها للوجود مسلمون ليبراليون و الذين إختارو “كاهنة بهلول” للوقوف على تسيير مسجد “فاطمة” بإعتبارها باحثة متخصصة في الدراسات الإسلامية و الإمامة.
أحدث أقدم
close