النائب عن النهضة سيدة الونيسي بلباس رياضي في البرلمان تثير جدلا على الفيسبوك
Responsive Advertisement

النائب عن النهضة سيدة الونيسي بلباس رياضي في البرلمان تثير جدلا على الفيسبوك

 النائب عن النهضة سيدة الونيسي بلباس رياضي في البرلمان تثير جدلا على الفيسبوك
sayida ounissi
بيد أنّه لا يوجد أثر قانونيّ يُجبر نواب الشعب على ارتداء الملابس الرّسمية حصرا تحت قبة البرلمان، الا أنّ الوزيرة السابقة والنائبة عن حركة النهضة سيدة الونيسي لاقت انتقادا حول ملابسها ما ان نشرت السياسية الشابة صورة لها في اشغال اللجان بلباس رياضيّ.

أثار هندامها الجدل باعتباره يخرق المُتعارف عليه من حدّ أدنى للهندام المناسب للمؤسسة التشريعية، خاصّة أن النائبة أرفقت بدلة “الأديداس” بحذاء رياضي أيضا وهو ما يثير الاستنكار حول احترامها للسياق المكاني الذي يجمع في ان الطابع القانوني والطابع التمثيلي وأعين الصحافة.

طرح لباس الونيسي نقاشا عاما حول التعريف الحقيقي للفظة “الهندام اللائق” الهُلامية التي تتراوح بين التعريفات الأخلاقوية والذوقية الشخصية، وبين ضرورة احترام المؤسسات العمومية والرسمية عبر لباس محترم يليق بالسياق والمقام، كمجلس النواب والمحاكم واللقاءات الرسمية التي من غير المنطقي الحضور فيها بلباس رياضيّ كامل.

ردّت الونيسي على منقديها معتبرة أنّها تستغرب الهجمة التي خلفها شكلها –منتقدة الاهتمام المبالغ فيه في أجساد النائبات اللاتي لاقين الانتقاد حول شكلهن في السابق، موجهة اللوم لعدد من المُعلّقات (كرونيكوز) ممن انخرطن في التنديد بمظهرها عوض التضامن النسائي معها.

التعليقات على الموضوع

أحدث أقدم
close