تونس ـ آخر من شاهد نذير وسفيان: ذهبت إلى ثكنة العوينة فطردوني واتهموني بالجنون - بالفيديو
Responsive Advertisement

تونس ـ آخر من شاهد نذير وسفيان: ذهبت إلى ثكنة العوينة فطردوني واتهموني بالجنون - بالفيديو

نذير القطاري وسفيان الشورابي
نذير القطاري وسفيان الشورابي

أكد  (معز) ضيف برنامج الدوامة على راديو ''إي أف أم'' اليوم الاثنين 22 فيفري 2021 وهو تونسي كان مقيما بليبيا وزج به في سجني قرنادة وتوكرة الكائنين بالشرق الليبي (بنغازي) تحت سيطرة المشير خليفة حفتر، بأنه شاهد الصحفيين نذير القطاري وسفيان الشورابي بالسجن أيام 17 و18 و19 أفريل 2018 


وكانا في حالة صحية جيدة ولا تبدو عليهما آثار التعذيب، إلا أنه لم يتمكن من محادثتهما بسبب لأن المسؤولين يمنعون التواصل بين السجناء (كانوا خليطا من المغاربة والتونسيين والسوريين وجنوب إفريقيا). 


مضيفا بأنه اتصل بثكنة العوينة لتقديم شهادته في الموضوع فطلب منه العودة إلى منزله وعدم التدخل في شؤون لا تعنيه واتهامه أصلا بالجنون. 


التعليقات على الموضوع

أحدث أقدم
close