تونس: ما الذي حدث ... ابن شفيق جراية: ”حدّثني والدي عن شيء غير انسانيّ بسجن المرناقية”
Responsive Advertisement

تونس: ما الذي حدث ... ابن شفيق جراية: ”حدّثني والدي عن شيء غير انسانيّ بسجن المرناقية”

chafik jarya
 chafik jarya

 قال أحمد جرّاية ابن رجل الاعمال الموقوف شفيق جرّاية، ليلة امس الأربعاء 3 فيفري 2021، عن الوضعية التي يعيشها والده بسجن المرناقية.


وقد نقل احمد في تدوينة على حسابه الرسمي “فيسبوك” ما حدّثه عنه والده في آخر زيارة له يوم الاثنين الفارط.


وقال:


“في آخر زيارة لي لوالدي شفيق يوم الاثنين 1 فيفري 2021 حدثني عن موضوع مهم و غير انساني يحصل في سجن المرناقية منذ اسبوعين و هو أنه تم تركيز آلات تشويش شبكة الاتصال الهاتفي(anti-rèsau ) في جميع أركان السجن قصد التصدي لأي محاولة استعمال الهاتف الجوال من قبل المساجين أو بالأحرى لمنع شفيق خاصة، علما و ان هذه الآلات لها تأثير على جسم الانسان اذ يتسبب في الام حادة ودائمة على مستوى الرأس، وأثرت أيضا على الارسال التلفزي اذ انه لم يبقى إلى بعض القنوات الأرضية بجودة منخفضة و كلنا نعلم أن التلفاز هو المتنفس الوحيد وراء القضبان ، واذكر انه قد سبق و أن تم تفتيش الغرفة بصفة فجئية اكثر من مرة من طرف فرقة مختصة و لم يتم العثور على أثر لهاتف جوال أو غيره من أجهزة الاتصال.”


التعليقات على الموضوع

أحدث أقدم
close