بعد إضرام مواطن النار في جسده : رئيس الجمهورية قيس سعيّد في شارع الحبيب بورقية

بعد إضرام مواطن النار في جسده : رئيس الجمهورية قيس سعيّد في شارع الحبيب بورقية

kais saied قيس سعيّد في شارع الحبيب بورقية
kais saied قيس سعيّد في شارع الحبيب بورقية

تحوّل رئيس الجمهورية قيس سعيّد مساء اليوم السبت 11 سبتمبر 2021، إلى شارع الحبيب بورقيبة أين أقدم شخص صباح اليوم على إضرام النار في جسده.


وفي رسالة جديدة تحول سعيّد الى مكان الواقعة للوقوف على تفاصيلها التي اودت بحياة الشاب الذي وضع حدا لحياته دون الكشف بعد عن الاسباب التي دفعته لذلك.


وقال رئيس الجمهورية قيس سعيّد خلال جولة  في شارع الحبيب بورقيبة إنّ من حقّ التونسيين أن يعبروا عن إرادتهم بكل حرية، مضيفا أنّه أراد النزول إلى الشارع للالتحام بالمواطنين ''لأنّه لا يخاف شيئا ولأنه ليس ممّن خانوا وعودهم ونكثوا عهودهم" حسب تعبيره


وتابع في تصريح لـسكاي نيوز "جئت اليوم إلى هذا المكان لأثبت أنني مع الشعب، ملتحما معه في كل مكان وأحمل قضاياه التي تتعلق بالحياة الكريمة في وطن حّر ذي سيادة". 


واستغرب رئيس الجمهورية ممن يتحدّثون عن الانقلاب والخروج عن فصول الدستور، قائلا "بالعكس، احترمنا القانون والمقامات والأخلاق وكل القيم وعاهدناهم على كلمة الحق ولكن للأسف من تم الاتفاق معهم نكثوا العهود وأنا لن أنكث العهد أبدا"



 

التعليقات على الموضوع

أحدث أقدم
close