الولايات المتحدة تتبرع بـما يقارب مليوني لقاح "فايزر pfizer" إلى تونس

الولايات المتحدة تتبرع بـما يقارب مليوني لقاح "فايزر pfizer" إلى تونس

الولايات المتحدة تتبرع بـ لقاح فايزر pfizer إلى تونس
الولايات المتحدة تتبرع بـ لقاح فايزر pfizer إلى تونس

قدمت الولايات المتحدة اليوم 187.960 جرعة إضافية من لقاح فايزر إلى تونس عبر آلية COVAX، وبذلك يصل إجمالي اللقاحات التي تبرعت بها الولايات المتحدة إلى تونس ما يقارب مليوني لقاح منذ شهر جولية 2021، كجزء من شراكتنا المستمرة مع الشعب التونسي للقضاء على هذا الوباء المدمر. وتعكس هذه الهبة قوة العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة وتونس.


وقد أكد السفير دونالد بلوم: "أنّ الولايات المتحدة ملتزمة بدعم الشعب التونسي في جهوده الحثيثة لمكافحة جائحة كوفيد-19. هدفنا هو إنقاذ الأرواح وتوفير لقاحات آمنة وفعالة لأكبر عدد ممكن من التونسيين في أسرع وقت ممكن".


أشرف على مراسم استلام اللقاحات بمطار تونس قرطاج الدولي كلا من السفير الامريكي دونالد بلوم ، والوزير المكلف بتسيير وزارة الصحة علي مرابط، ومستشار الأول للأمن القومي لدى رئيس الجمهورية الفريق بالبحرية عبد الرؤوف عطاء الله، و الفريق طبيب مصطفى فرجاني ومدير بعثة الوكالة الامريكية للتنمية الدولية سكوت دوبرستين, وممثلة اليونيسف في تونس ماريلينا فيفياني، وممثل منظمة الصحة العالمية في تونس إيف سوتيران.


لقد عملت الولايات المتحدة جنبًا إلى جنب مع تونس منذ بداية الجائحة لتوفير المعدات الطبية الحيوية لمواجهة الوباء. وإضافة إلى اللقاحات الأساسية، قدمت الولايات المتحدة مليون لتر من الأكسجين للاستخدام الفوري في المستشفيات التونسية، ومستشفيين ميدانيين مزودة بوحدات العناية المركزة، كما قدمت أجهزة الإنعاش وغسيل الكلى، ومعدات اختبار PCR لأكثر من 40 مستشفى في جميع أنحاء البلاد.


وبالإضافة إلى انقاذ الأرواح، تساعد الشراكة بين الولايات المتحدة وتونس على التحرك نحو الانتعاش الاقتصادي في مرحلة ما بعد الجائحة. كان دعم الولايات المتحدة للشركات الكبرى والشركات التونسية الصغيرة لخلق الوظائف واستدامتها جزءًا لا يتجزأ من التخفيف من الآثار الاقتصادية طويلة المدى للأزمة الصحية. ستبقى الولايات المتحدة ملتزمة تجاه الشعب التونسي وصحته وانتعاشه الاقتصادي على المدى الطويل.


 

التعليقات على الموضوع

أحدث أقدم
close