كسوف يحجب هلال العيد والكلمة الفصل لمفتي الجمهورية عثمان بطيخ !

كسوف يحجب هلال العيد والكلمة الفصل لمفتي الجمهورية عثمان بطيخ !

مفتي الجمهورية عثمان بطيخ
مفتي الجمهورية عثمان بطيخ

 

أعلنت الجمعية التونسية لعلوم الفلك أنّه من المستحيل رصد هلال شوّال 1443 هجريّ مساء 30 أفريل 2022 سواء بالعين المجرّدة أو بالاستعانة بالآلات البصريّة من كلّ البلاد الإسلاميّة.

وأوضحت الجمعية أنّ أوّل رصد للهلال سيكون مساء 1 ماي 2022 خاصّة بالاستعانة بالآلات البصرية مع إمكانيّة رصده بصعوبة بالغة من غرب العالم الإسلامي، وعليه فإنّ غرّة شوّال 1433 هجريّ فلكيّا لهذه السّنة ستكون يوم 2 ماي 2022.


بدوره أكّد سمير بن عبد الله مدير الجيوفيزياء وعلم الفلك بالمعهد الوطني للرصد الجوّي أنّ عملية رصد هلال العيد التي ستجرى بعد غروب شمس يوم السبت 30 أفريل ستكون مستحيلة في كلّ أنحاء العالم بكلّ الوسائل البصرية والتقنية، بما أنّ الإقتران يحصل بعد غروب الشمس.


كما بيّن أن هناك سببا آخر لاستحالة رؤية هلال العيد يوم السبت المقبل وهو تزامن الإقتران المركزي بكسوف جزئي والذي يحدث عندما يتوسط القمر الأرض والشمس.

ويبقى الإعلان عن أول أيام عيد الفطر المبارك من مشمولات ديوان الإفتاء وسماحة مفتي الجمهورية التونسية بعد المقارنة مع مختلف نقاط الرصد في الجمهورية التونسية.

Post a Comment

أحدث أقدم
close