ليونيل ميسي يعود للتدريبات الجماعية مع برشلونة ... لأول مرة منذ أزمة الفاكس
Responsive Advertisement

ليونيل ميسي يعود للتدريبات الجماعية مع برشلونة ... لأول مرة منذ أزمة الفاكس

ليونيل ميسي يعود للتدريبات الجماعية مع برشلونة ... لأول مرة منذ أزمة الفاكس
Lionel Messi rejoint l'entraînement de groupe du Barca avec 4 autres stars de la première équipe
انضم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الأربعاء 9 سبتمبر 2020، للمرة الأولى إلى المران الجماعي لفريقه برشلونة، بعد أيام من قراره بالاستمرار في صفوفه وعدم التمسك بالرحيل لموسم سيكون الأخير له على الأرجح بقميص البلوجرانا.

وشاركليونيل ميسي إلى جانب البرازيلي فيليبي كوتينيو، وسيرجيو بوسكيتس وأنسو فاتي، العائدين من معسكر منتخب إسبانيا، في مران البارسا صباح اليوم تحت قيادة المدرب الهولندي الجديد، رونالد كومان.

وبهذا الشكل يدخل البرغوث في قائمة اللاعبين المتاحين لبرشلونة، بعد صيف مضطرب للغاية مع إدارة النادي وانتقاده العلني لها ولعدم امتلاكها مشروعا رياضيا واتهامها بعدم الوفاء بكلمتها معه بالسماح له بالرحيل وقتما يشاء وفقا للاتفاق المسبق بينهما.

وأبدى ميسي على مضض، استعداده للقيام بخدمة واحدة أخيرة لبرشلونة بقيادة الفريق لموسم آخر، ربما بدون صديقه داخل وخارج المستطيل الأخضر، المهاجم الأوروجوائي لويس سواريز، الذي وضعه النادي على قائمة الانتقالات مع كل من التشيلي أرتورو فيدال، والفرنسي وصامويل أومتيتي، والكرواتي إيفان راكيتيتش، الذي رحل بالفعل عن الفريق عائدا من جديد إلى إشبيلية.



ولكن على الأقل في الوقت الحالي، استطاع برشلونة الإفلات بنقطة المباراة الأولى في صراعه الثنائي مع ميسي، وسيكمل صاحب القميص رقم 10 العام المتبقي في عقده، وهو أمر بدا غير وارد عندما طلب النجم الأرجنتيني من ناديه إطلاق سراحه للتوقيع لفريق آخر.

وكان ميسي قد تدرب منفردا خلال اليومين الماضيين قبل خضوعه لفحص "بي سي آر" الخاص بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" والذي جاء سلبيا لينضم لباقي زملائه ومن بينهم صديقه لويس سواريز، الذي أصبح قريبا من الانتقال إلى صفوف يوفنتوس الإيطالي.

التعليقات على الموضوع

أحدث أقدم
close