بالفيديو .. الأمّ التي تخرّجت هي وابنها معا :"نظن أن الأحلام توقفت.. لكن لا حواجز أمام النجاح"

بالفيديو .. الأمّ التي تخرّجت هي وابنها معا :"نظن أن الأحلام توقفت.. لكن لا حواجز أمام النجاح"


 

darine ktata bilel khrifech

بعد نجاحهما في البكالوريا معا سنة 2020، تمكّن الطالب التونسي بلال خريفش ووالدته السيدة دارين قطاطة أصيلي صفاقس من النجاح والتحصل على الإجازة معا في نفس الأسبوع.



وقد أثار خبر نجاحهما تفاعلا في صفوف التونسيين معتبرين أنها قصة نجاح استثنائية ودرس في الطموح والعزيمة.

وكتب الإعلامي سمير الوافي في هذا السياق :"



وسط الأخبار الكئيبة هناك من يصنعون الأمل والإلهام بقصص النجاح الشيقة والمشوقة والجميلة...مثل هذا الطالب بلال خريفش الذي تحصل على الباكالوريا سنة 2020 في نفس الوقت مع أمه السيدة دارين قطاطة المصرة على مواصلة دراستها...



وهذا الأسبوع تحصل بلال وأمه دارين معا على الإجازة...دارين في الحقوق وبلال من معهد الدراسات التجارية بقرطاج...وإحتفلا معا بنجاحهما الملهم والمشوق...



قصة مثيرة و جميلة جدا بطلاها بلال وأمه دارين من صناع الأمل وعشاق النجاح...وهما أصيلا صفاقس المدينة التي لها تاريخ مع النجاح...ألف مبروك لدارين وبلال...شكرا على الحلم والإلهام..."

وقد علقت الأم دارين قطاطة :"بالأمس ابني واليوم أنا

ويكبر الحلم فينا حتى يصير واقعا 


فنظنّ أنّ عمر الأحلام قد توقف...وإذا الحلم تتلوه أحلام


حتى يتوقف العمر...


يعيشكم الناس الكل اللي باركتلي وهناتني في فرحة ولدي وتخرجي والعاقبة لبنتي تفرحني بالبكالوريا زادة 

محلاكم ومحلى ميساجاتكم غمرتوني بمحبتكم .. 




فلا حواجز أمام طلب العلم و لا حواجز أمام النجاح..بل قد يكون الألم طريقا للأمل".



الفيديو :


تعليق

أحدث أقدم