تونس: تفاصيل تنشر لأول مرة ... شهادة خطيرة حول الخميس الأسود ومحاولة الانقلاب ...
Responsive Advertisement

تونس: تفاصيل تنشر لأول مرة ... شهادة خطيرة حول الخميس الأسود ومحاولة الانقلاب ...

شهادة خطيرة من الصحفية السيدة الهمامي حول الخميس الأسود في تونس
شهادة خطيرة من الصحفية السيدة الهمامي حول الخميس الأسود في تونس

كشفت الصحفية السيدة الهمامي عن معطيات خطيرة حول الخميس الأسود ومحاولة الانقلاب التي كان يحضرها رئيس الحكومة يوسف الشاهد.


وقالت الهمامي في تدوينة على صفحتها الرسمية على فايسبوك إنها كلفت بتغطية المؤتمر الصحفي ”للفتى” في وزارة الداخلية مباشرة بعد العملية الإرهابية كان يوما ساخنا ومشحونا بعد نهاية المؤتمر..أراد ”الفتى” الاستعراض بالمشي بضع خطوات في الشارع الكبير.


وأضافت السيدة الهمامي ”رأيت بأم عيني الشخص الذي وشوش في أذن الصحفية التي تسمرت في الحين أمام الكاميرا في البث المباشر لتعلن وفاة الرئيس …دخلت البلبلة في صفوف الصحفيين و هرعوا للتثبت…بعد برهة قصيرة تبين أنها إشاعة…و بحكم أنني رأيت المستشار و هو ينشرها ..لم أعد للمنزل رغم انتهاء عملي”


وتابعت الهمامي ”قدنا السيارة برفقة زميلتي و صديقتي مباشرة وراء موكب الفتى نحو القصبة خاصة بعد ما علمته من زملائي في البرلمان حول تحركات مشبوهة ..ربضنا هناك لبرهة ..لأنني أحسست حينها أنه يطبخ أمرا جللا …بالفعل بعد برهة قصيرة غادر الموكب القصبة.. .اتصلت بمصدر عامل بالمكتب الاعلامي ..وجدتها ترتجف لأنها تلقت رسالة من المستشار مفادها ..مات الرئيس حضروا رواحكم”..


وتضيف المتحدثة ”بعد فترة وجيزة اتصلت بمصدر من قرطاج أفادني أن الفتى فعلا كان هنا .. لكن الرجال أعلموه أن صاحب البيت ليس هنا رافعين سلاحهم في وجهه”.


 وقبل العودة قالت الهمامي إنها أمنت مراسلة لمؤسستها مفادها أن أغلب الشوارع هادئة و أن الإشاعة فشلت أمام الحقيقة ..كنا جميعا على وعي بما يحصل و نريد أن نقول أن مخطط الانقلاب فشل لكنها المهنة يا مولاي …على كل حال يأتي يوم تكشف فيه الحقائق مهما طال الزمن “..

التعليقات على الموضوع

أحدث أقدم
close